إغلاق

هيئة الأوراق المالية تلزم المراقبين الداخليين بشركات الوساطة بإعداد تقارير رقابة داخلية دورية

سعادة عبدالله الطريفي        
 الإجراء يعزز مستويات حماية المستثمرين ويخفض نسبة المخاطر والمخالفات  
أصدرت هيئة الأوراق المالية والسلع تعميماً بشأن نموذج تقرير المراقب الداخلي لشركات وساطة الأوراق المالية، يُلزم المراقبين الداخليين لدى هذه الشركات بالالتزام بإعداد تقرير دوري ربع سنوي والاحتفاظ به لدى الشركة وإرساله للهيئة عند طلبه. 
ويتضمن نموذج التقرير جزء خاص بالتحقق من مدي الالتزام بالأنظمة والقوانين والجزء الأخر يتعلق برصد وتصنيف المخاطر المختلفة لدي الشركات. 
 وقال عبد الله الطريفي الرئيس التنفيذي للهيئة أن هذه الخطوة تأتي في إطار تطوير الأداء الرقابي على الشركات العاملة في مجال الأوراق المالية.. وتعزيز الرقابة الذاتية لدى شركات وساطة الأوراق المالية وتطويرها من خلال رفع كفاءة وفاعلية عمل المراقب الداخلي لهذه الشركات الأمر الذي يُساهم في تحسين مستوي الالتزام بالقوانين والأنظمة واللوائح والتعليمات الصادرة عن الهيئة والأسواق، فضلاً عن اتخاذ الاجراءات الوقائية والتصحيحية للمخاطر المحتملة التي قد تتعرض لها الشركات.. الأمر الذي يؤدي إلي رفع مستوي حماية المستثمرين وترسيخ أُسس التعامل السليم بين المتعاملين بالأسواق، ومن المتوقع أن يكون لهذه الخطوة انعكاسات إيجابية تسهم في الحد من نسبة المخالفات والتجاوزات والمخاطر التي تتعرض لها شركات وساطة الأوراق المالية إلى أقصى حد. 
ويتضمن التعميم الذي تم إبلاغ شركات الوساطة به آلية وإجراءات التطبيق، وذلك على النحو التالي: 

• التزام المراقب الداخلي بنموذج التقرير المرفق بالتعميم. 

•  التزام المراقب الداخلي بإعداد التقرير بصفة دورية "ربع سنوي" والاحتفاظ به لدي الشركة وإرساله للهيئة عند الطلب. 

• أن يبدأ تطبيق التعميم اعتباراً من بداية عام 2016. 

شارك هذا المحتوى مشاركة طباعة